الأربعاء 20 نونبر 2019 - العدد : 4694 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
6718997
إعلانات تهمك












في الجمع العام العادي لأولمبيك اسفي ، انوار ادبيرى يعود بعد انتهاء ولايته .

  

عجز يناهز المليارين ، ومرشح للرئاسة لم يصوت على نفسه ، و الفريق ينفصل عن المكتب المديري.

 

 

  عقد فريق أولمبيك اسفي لكرة القدم جمعه العام والاستثنائي مساء يوم السبت 25 غشت 2018 بنادي كهرماء تحت اشراف ممثلا الجامعة حسن الفيلالي واسماعيل الزيتوني وممثل العصبة الاحترافية عادل التويجر وممثل عصبة دكالة عبدة جمال الحويطي وعن مديرية الشباب والرياضة تواجد عثمان نجمي  وبحضور سبعة وثلاثين منخرطا من اصل خمسة واربعين ، وفي الجمع العام العادي الذي تضمن جدول اعماله : المصادقة على التقريرين الادبي والمالي ، انتخاب رئيس جديد للفريق لولاية تمتد اربع سنوات ، تمت المصادقة على التقريرين ب 28 صوتا مقابل انسحاب 7 منخرطين من التصويت ، كما تم التصويت على اعادة ادبيرى الى رئاسة الفريق لولاية تمتد الى اربع سنوات ، وفاز على منافسه احمد الرافيعي ب 30 صوتا مقابل لا شيئ حيث ان هذا الاخير لم يصوت حتى على نفسه ، علما ان عبد الفتاح الحفيان و رشيد مروان اللذين سبق وان وضعا ترشيحهما رسميا لدى ادارة الفريق انسحبا من السباق ، في حين فضل 6 منخرطين الانسحاب الى خارج القاعة الى حين انتهاء عملية

التصويت ، كما اعطيت لدبيرى صلاحية تشكيل المكتب .

 

بعد ذلك تم التصويت على تحويل الجمع العادي الى استثنائي الذي حدد جدول اعماله في : طرح مقترح تحويل الفرع الى جمعية احادية النشاط ، التداول في مشروع النظام الاساسي للفريق وعرضه على التصويت ، طرح مقترح تأسيس الشركة الرياضية ، وعرضها على التصويت ، منح الصلاحية للرئيس والمكتب لوضع القوانين وتوقيع الاتفاقيات والقيام بجميع الاجراءات اللازمة لذلك .

 وبدون مناقشة تم التصويت على كل النقط المحددة في جدول اعمال الجمع العام الاستثنائي بالايجاب ، و صوت 33 منخرطا لصالح ما جاء فيه بما فيهم ثلاثة مما يسمى باللجنة التصحيحية ، وبهذه النتيجة سينسلخ فرع اولمبيك اسفي لكرة القدم عن المكتب المديري الأم ، ما يطرح مجموعة من علامات الاستفهام حول مصير باقي الفروع الإثنا عشر وعن كيفية تقسيم الممتلكات والتجهيزات والاليات ، علما ان كل ذلك كان من صنع المكتب المديري فحتى مقر الادارة الحالية لفرع كرة القدم توجد بالقاعة المغطاة التي هي ملك للمكتب المديري ، اضافة الى ان شعار الفريق هو الاخر محفظ باسم المكتب المديري ما سيحتم على الفريق البحث عن شعار آخر  .

و بالعودة الى ما جاء في التقرير المالي الذي اثار كثيرا من النقاش والذي غابت عن قراءته مدققة الحسابات فقد جاء على لسان الرئيس في كلمته الافتتاحية ان ديون اولمبيك اسفي تصل الى حوالي المليار و 900 مليون سنتيم ، وجاء في التقرير المالي الذي تتوفر الرسالة الرياضية على نسخة منه ان المداخيل المحصورة الى غاية 30 يوليوز 2018 بلغت :  25.648.608.15 درهم  تشكل منحة الشركة المحتضنة نصفها ، في حين يتشكل الباقي من منح الجامعة الملكية لكرة القدم ومنح المجالس المنتخبة . و وصلت المصاريف الى 27.797.684.67 درهم يضاف الى هذا الرقم ، المليار و 900 مليون الذي صرح به الرئيس انوار ادبيرى وقال انه ديون مترتبة على الفريق .

 

هذا و سجل التقرير المالي ان اغلب المصاريف التهمتها اجور العمال واللاعبين التي وصلت الى 8.295.673.08 درهما ، وتعاقدات اللاعبين التي بلغت 6.335.000.00 درهما ، ومكافئات المردودية التي بلغت : 3.828.906.00 درهما ، ومصاريف المباريات التي وصلت الى أزيد من 170 مليون سنتيم . التقريرالادبي تناول الموسم الرياضي 17 / 2018 و فيه تم توجيه الشكر للاعبين وخاصة الشباب منهم وتعمد عدم الاشارة الى المدرب محمد امين بنهاشم ، وجاء فيه ان نتائج الفريق في مرحلة الذهاب كانت مقلقة و الحصيلة 4 انتصارات و 9 تعادلات وهزيمتين بمجموع 21 نقطة ، في حين حقق الفريق في مباريات الاياب 6 انتصارات ،و 4 تعادلات و 5 هزائم بمجموع 22 نقطة أي بزيادة نقطة واحدة عن مباريات الذهاب وبالاجمال فقد حقق الفريق 10 انتصارات و 13 تعادلا و 7 هزائم بما مجموعه 43 نقطة وسجل 32 هدفا واستقبلت شباكه 28 اصابة ،محتلا بذلك المرتبة السابعة .

 تبقى الاشارة الى ان عدد الانتدابات التي قام بها  ادبيرى ومعه المكتب المسير خلال الاربع سنوات الاخيرة  وصلت الى  84 لاعبا و فسخ عقود 55 لاعبا  ، اما عن انتدابات وفسخ عقود التقنيين فقد وصلت الى اربعة عشر .