الأحد 21 أكتوبر 2018 - العدد : 4299 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
6018583
إعلانات تهمك


الشبكة الإقليمية للمرأة والتنمية بآسفي .

  

 المعرض الأول للمنتوجات المحلية .

  

افتتح مساء الخميس 16 غشت 2018 بفضاء مدينة الثقافة والفنون بآسفي ، المعرض الأول للمنتوجات المحلية تحت شعار ، المرأة رافعة أساسية للتنمية ، وذلك بمشاركة عارضين من مختلف مناطق الإقليم، يمثلون مختلف سلاسل الإنتاج ومن أهمها: زيت الأركان،  الكبار ، النباتات العطرية والطبية، الكسكس وعدد آخر من الأعشاب التي تستعمل في أغراض علاجية وتجميلية، إضافة إلى عرض بعض المنتوجات الخاصة بالصناعات التقليدية .

 و شهد اليوم الأول من المعرض الذي أشرف على إعطاء انطلاقته وفد رسمي مكون من مجموعة من الفعاليات  الجمعوية  يتقدمهم بعض رجال السلطة ممثلين عن عامل الإقليم  وعدد من الشخصيات الأخرى،  توافد عدد كبير من الزائرين للاطلاع على مختلف المنتجات المجالية والفلاحية، خاصة تلك المميزة الإقليم .

  وتطمح الشبكة الإقليمية للمرأة والتنمية باعتبارها الجهة المنظمة إلى استقطاب ساكنة المدينة وزوارها  طيلة الأيام الثلاثة للمعرض، حيث تعرض التنظيمات المهنية  بالإقليم، منتجاتها  من أجل الترويج لها باعتبارها ثروة محلية هامة، ورافعة أساسية لتنمية الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بالمنطقة ، كما يعتبر المعرض حسب المنظمين مناسبة لإبراز المؤهلات الهامة التي يزخر بها  إقليم اسفي ، إذ سيتيح المعرض المذكور الفرصة أمام الفاعلين لإنعاش هذه المنتوجات وتطوير الشراكات ومد جسور التواصل بين

المتدخلين في هذا القطاع الاقتصادي الهام من أجل الارتقاء بالمنتوجات المجالية  المحلية .

 

ويندرج المعرض حسب محمد البصكري احد المنظمين ، في سياق تفعيل بنود القانون الأساسي للشبكة الإقليمية للمرأة والتنمية ، خصوصا الشق المتعلق بتنمية سلسلة المنتوجات المحلية ، والمساهمة في إغناء الرصيد التنموي للمرأة من خلال الأنشطة المدرة للدخل والتعريف بأهم المنتوجات المحلية  بالإضافة إلى تبادل التجارب والخبرات بين التنظيمات المهنية ، وفتح فرص وإمكانيات جديدة لتسويق المنتوجات المحلية كدعامة ورافعة للتنمية المحلية..

  وأكدت سعاد بن الشانع رئيسة الشبكة الإقليمية للمرأة والتنمية بآسفي ، أن المعرض الأول للمنتوجات المحلية المنظم ، تحت شعار، المرأة رافعة أساسية للتنمية سيهدفإلى الترويج للمنتوجات المحلية وتثمينها من خلال إحداث فضاء للتعريف بها ودعم تسويقها، كما سيشكل علاوة عن ذلك فرصة للتداول حول الفرص الممكنة لتثمين المنتجات المحلية وفرصة لتبادل التجارب بين المشاركين و لتقييم المجهودات المبذولة لتنمية المنتوجات المجالية من طرف المهنيين وجميع المتدخلين في القطاع .