الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 - العدد : 4294 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
6008869
إعلانات تهمك


بيان فوسفاطيي آسفي للإتحاد الوطني للشغل بالمغرب  .

  

(  رداءة الوحدات الانتاجية  MP1:DCP،broyage  ...)

  

بعد نجاح المؤتمر المحلي الخامس للجامعة الوطنية لقطاع الفوسفاط المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب16/05/2018، عقد المكتب المحلي اجتماعه الأول يوم الاثنين 28/05/2018 خصص للوقوف على المشاكل التي يتخبط فيها المركز و كذا الرهانات المستقبلية التي يجب العمل على تحقيقها في قادم الأيام تحصينا للمكتسبات و كسبا للمزيد من المطالب.

 و بعد نقاش جاد و مسؤول قرر ما يلي:  

-      تهنئة مناضلي و مناضلات الجامعة الوطنية لقطاع الفوسفاط على نجاح مؤتمرهم المحلي الخامس الذي نظم تحت شعار "قوة الشغيلة في وحدتها صونا للمكتسبات و كسبا للرهانات"

 -      تجديد العزم على خدمة الشغيلة الفوسفاطية بمصداقية و تجرد من الذات.

-      دعوة الادارة العامة للتعامل بايجابية مع مقترحات الفرقاء الاجتماعيين فيما يخص الأمر المصلحي المتعلق بالتغطية الصحية، مع تحصين كل المكتسبات و الإمتيازات التي تتوفر عليها الشغيلة رغم قلتها.

 -      تحميل مصلحة الطب العلاجي كامل المسؤولية في الهزالة التي تعرفها التعويضات عن الأدوية و الفحوصات بالأشعة ... و التي تتناقص يوما عن

يوم لنتقهقر خلف شركات محلية لا مجال لمقارنتها بمؤسستنا.

 

-      مطالبة الادارة بضرورة تسريع وثيرة إنجاز المركز السوسيوطبي CMS في أقرب وقت و الإسراع في تنفيد مشروع مستشفى الشيخ زايد الذي تعقد عليه الشغيلة آمالا كبيرة لتعويضها عن ردائة الخدمات الطبية بالمدينة.

 

-      إستنكار الإجهاز على مكتسبات الشغيلة فيما يخص الحجوزات الفندقية ،و المتمثلة في تقزيم 20 يوما من الحجز على طول السنة إلى 6 أيام في أحسن الأحوال و تقليص لائحة الفنادق المتعاقد معها، متسائلين عن الهدف من هذا الحيف الذي ينذر بحرمان الشغيلة من هذه الخدمة الاجتماعية مستقبلا.

 

-      رفضه التام للتراجعات الخطيرة التي تعرفها الرحلات الترفيهية المتمثلة في رداءة الخدمات الفندقية المقدمة نتيجة تلاعبات وكالات الأسفار(رحلة بني ملال خير دليل)

-      دعوة الادارة العامة لخلق منحة جزافية ثابتة عوض (25%+80%)التي تتناقص سنة بعد أخرى،كما يدعو الادارة المحلية للتفاعل مع لجنة CASفيما يخص: الملفات السكنية العالقة كملف semi-fini و الحالات الخاصة المطروحة على طاولة النقاش، كما لا يفوت المكتب أن يشدد على ضرورة إنجاز تجزئة سكنية كباقي المراكز الفوسفاطية، الافراج عن اتفاقيات القاعات الرياضية بما فيها المسابح، مدارس اللغات الأجنبية للعمال و ابنائهم و إعتماد سنتين ونصف كحد أدنى  لولوج التعليم الأولي .

 

- التنديد بجودة الألبسة و الأحذية التي تمنح للشغيلة بالمركز، كغياب بعض المقاسات و إختلاف المقاسات والألوان لنفس البذلة و التي تبقى بعيدة كل البعد عن باقي المراكز، لا من حيث الجودة و لا من حيث النوعية،كألبسة البرد وvêtements de trajet.

 

-      تنبيه الادارة لرداءة الوحدات الانتاجية ( MP1:DCP،broyage  ...) التي أصبحت مصدرا للتسربات الغازية، الضجيج و حوادث الشغل المميتة ... مما يؤثر سلبا على صحة الشغيلة الفوسفاطية و كذا عمال المناولة .

 

و في الأخير يؤكد المكتب المحلي للجامعة الوطنية لقطاع الفوسفاط المنضوية تحت لواء الاحاد الوطني للشغل بالمغرب، على استعداده لخوض كافة الأشكال النضالية التي من شأنها ردع  و وقف كل أشكال المساس بمكتسبات الشغيلة و ذلك في ظل إلتفاف تام حول منظمتنا النقابية التي تبقى صوت من لا صوت له.

 

 

 

 ومعلوم ان المكتب المحلي شكل كالتالي : ياسر الادريسي الحسني كاتبا محليا، عبد الله وارغن نائبا أولا، يوسف شطو نائبا ثانيا،هشام مرموشي مقررا،محمد زهوان نائبه، عبد المجيد أبحار أمينا للمال، حسن الدوان نائبه، المستشارون: الحسين بوهوش، المصطفى سعدون، عادل عمراني، سمير فداد، عبد الرزاق قستال، محمد أولعربي، محمد عابيد،هشام حدوشي وعبد الجليل الشهيبي.