الاثنين 21 ماي 2018 - العدد : 4146 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5763187
إعلانات تهمك


لبداوي ينتقد اختلالات مديرة الوكالة الحضرية بآسفي .

  

 مديرة الوكالة تتعامل مع ملفات الجماعة بالتسويف والتأجيل او بالرفض.

  

رفض عبد الجليل لبداوي، رئيس مجلس مدينة آسفي، مضامين التقرير الأدبي والمالي الذي قدمته مديرة الوكالة الحضرية للتعمير باسفي ، خلال الدورة الخامسة عشرة للمجلس الإداري للوكالة الحضرية للتعمير لإقليمي آسفي واليوسفية المنعقدة يوم الخميس 03 ماي الجاري بمدينة اليوسفية.

 وعلل لبداوي تصويته بـ "لا" بما أسماه معاناة مدينة آسفي مع الوكالة الحضرية للتعمير التي لا تساير طموحات المدينة وساكنتها، مبرزا نماذج مماوصفه ب (اختلالات مديرة الوكالة في تعاطيها مع ملفات لها أثر ووقع تنموي على مدينة آسفي، وجعلتها رهينة حسابات معلومة عطلت تنميتها العمرانية وخلقت احتقانا اجتماعيا )ولتصحيح هذه الاختلالات، طالب لبداوي، في مداخلته خلال هذه الدورة التي ترأسها المدير العام لوكالات التعمير بوزارة السكنى والتعمير وسياسة المدينة وحضرها سمير كودار نائب رئيس مجلس مراكش آسفي، ورؤساء جماعات ترابية بإقليمي آسفي واليوسفية، وكذا عاملا الإقليمين ( طاب ) بإيفاد لجنة للتحكيم للوقوف على اختلالات مديرة الوكالة التي تروم إفشال التجربة الانتدابية الحالية لجماعة آسفي والسعي إلى

إنجاح تجارب أخرى على حساب مدينة آسفي وساكنتها، مشيرا إلى أن مديرة الوكالة لم تلتزم بالمنهجية التي وقع الاتفاق بشأنها في أول اجتماع لها مع الجماعة تحت إشراف عمالة آسفي لمعالجة الملفات المعروضة عليها.

 وكشف لبداوي، المزاجية التي تتعامل بها مديرة الوكالة، مع ملفات جماعة آسفي والتي تجابهها بالتسويف والتأجيل تارة وبالرفض دون تعليله تارة أخرى، وكذا إقبارها لمشاريع إعادة الهيكلة، وتحقيرها أحكام قضائية ومقررات جماعية، وهو الأمر الذي اعتبره رئيس جماعة آسفي، منافيا للقوانين الجاري بها العمل، حيث يعطل المشاريع ويضرب في العمق الحركية التنموية والاستثمارية بآسفي.