الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 - العدد : 3937 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5406214
إعلانات تهمك


المجلس الجماعي لآسفي يعقد جلسته الأولى في إطار دورته العادية لشهر أكتوبر2017 ، وسط نقاش متباين بين مختلف مكونات المجلس.

  

عقد المجلس الجماعي لآسفي يوم الخميس 05 أكتوبر 2017 ، بمقر الجماعة ، جلسته الأولى في إطار دورته العادية لشهر أكتوبر2017، تحت رئاسة عبد الجليل البداوي رئيس المجلس الجماعي و بحضور باشا مدينة اسفي محمد صوكاكي و كل أعضاء المجلس  بالإضافة إلى حضور ممثل السلطة المحلية  و مدير المصالح الجماعة وعدد من موظفين ومجموعة من المواطنين، وبعد تلاوة النقط المدرجة  بجدول أعمال الدورة، قدم رئيس المجلس الجماعي لآسفي ، عرضا مفصلا حول مضامين التقرير العام الإخباري ما بين دورتي المجلس لشهر ماي وشهر أكتوبر 2017، وقد كان هذا العرض  مناسبة لمناقشة العديد من المواضيع ذات الصلة  بالمسلسل التنموي للمدينة ، كما صادق المجلس الجماعي لأسفي  بعد نقاش مستفيض ، على دفتر التحملات المتعلق بالنقل الحضري لآسفي ، كما تمت الموافقة بالإجماع على تعديل مساحة القطعة الأرضية التابعة الجماعة ( قطعة ثانية إضافية ) والموضوعة رهن إشارة وزارة الصحة العمومية كمساهمة في بناء مستشفى عمومي من طرف مؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية بدولة قطر والمنتظر إنجازه بمفتاح الخير، بأرض مساحتها 4 هكتارات و7000 متر مربع بقيمة تقارب 6 ملايير.

 

و تأتي هذه الموافقة على ضوء اتفاقية الشراكة المبرمة بين جهة مراكش– آسفي ومؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية بدولة قطر والرامية إلى إنجاز مجموعة من المشاريع ببلادنا من ضمنها بناء مستشفى عمومي بمدينة آسفي، ورغبة  من جماعة أسفي في المساهمة  في تعزيز  البنايات الصحية  وملاءمتها  مع الحاجيات  المتطورة  لساكنة المدينة، والتزاما منها  بمقتضيات القانون  التنظيمي رقم: 14-113  الخاص بالجماعات  خصوصا ما يتعلق بتقديم  خدمات  القرب  للمرتفقين وفي إطار الشراكات  التي تبرمها الجماعة مع مؤسسات وهيئات محلية ودولية  للنهوض بالمستوى  الاجتماعي  والاقتصادي للمدينة، تم خلال الدورة السابقة ، وضع قطعة أرضية  فارغة  مساحتها 4  هكتار 46 آر 69 سنتيار ذات الرسم العقاري عدد  11661/23 والكائنة  بمفتاح  الخير رهن إشارة مؤسسة  جاسم وحمد بن جاسم الخيرية بدولة قطر  لبناء  مستشفى  عمومي  بمدينة  أسفي والمرافق التابعة له. ( موقف السيارات ،منتزه،ملاعب رياضية للقرب )

وبخصوص المصادقة على التدبير المفوض لقطاع النظافة ، و وكذا المصادقة على دفتر التحملات المتعلق بقطاع النظافة لمدينة اسفي ، تم إرجاء هذين النقطتين إلى الجلسة الثانية من دورة أكتوبر وذلك لاستكمال موادها التنظيمية ، خاصة وأن هاتين النقطتين قد فتح بابا واسعا للمناقشة تميز بالعديد من التدخلات و الملاحظات والاقتراحات مع طرح عدة تساؤلات دقيقة متضمنة الإشادة أحيانا و الانتقاد في أحيان كثيرة  ، خاصة وان تجربة التدبير المفوض بآسفي بما لا يدع مجالا للشك أنها الوسيلة الحديثة للنهوض بالشأن الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، بل يمكن النظر إليها كإحدى الآليات المهمة لتحقيق التنمية المحلية خصوصا إذا ما تم تحيين التجربة على ضوء الملاحظات المثارة من طرف مختلف الفرقاء داخل المجلس الجماعي لآسفي .