الأربعاء 28 يونيو 2017 - العدد : 3819 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
5223418
إعلانات تهمك


 جمعية الأعمال الإجتماعية لموظفي عمالة اسفي في إلتفاتة إنسانية بمناسبة شهر رمضان الكريم   

في إطار مبادرات المسؤولية المجتمعية والإنسانية التي تنتهجها جمعية الأعمال الإجتماعية لموظفي عمالة اسفي ؛ و في إلتفاتة إنسانية بمناسبة شهر رمضان ؛ قام أعضاء الجمعية بزيارة الى دار البر و الإحسان ؛ و كذلك دار البحارة لإيواء الأشخاص المسنين ؛ حيث تم توزيع مساعدات غذائية واخرى عينية على نزلاء الدارين لتوفير جزء من إحتياجاتهم ؛ وتأتي هذه الزيارة بهدف تعميق التواصل وتعزيز الترابط مع كبار السن تثميناً لعطائهم النبيل ؛ نظرأ لكونهم يمثلون إحدى شرائح المجتمع .

 

في نفس السياق ونهجا على سنتها الحميدة في دعم و مؤازرة بعض الأسر المحتاجة ؛ نظمت جمعية الأعمال الإجتماعية لموظفي عمالة اسفي ؛ عملية توزيع قفف رمضانية إستفاذ منها منخرطوا الجمعية الذين يتقاضون أجورهم من ميزانية الإنعاش الوطني ؛ وكذا عدد من الأرامل و المعوزين ؛ مما ترك إنطباعا جيدا لدى الجميع وأكد بالملموس الحس الاجتماعي والإنساني والوازع الديني ؛ والواجب الوطني ؛ لدى جميع الموظفات والموظفين بعمالة اسفي ؛ وعلى الخصوص أعضاء مكتب جمعية الأعمال الإجتماعية .

 

وفي معرض كلمته لجريدة الأحداث الإلكترونية ؛ أكد لنا السيد منير التونزي رئيس جمعية الأعمال الإجتماعية لموظفي عمالة اسفي ؛ أن هذا العمل الخيري يشكل ركيزة أساسية من ركائز الفعل التضامني ببلادنا والذي تتعدد أشكاله وأنواعه للتوحد مقاصده و مراميه حول هدف واحد و نبيل يتمثل في تقديم الدعم و المساعدة للفئات المحتاجة و محو كل أثر التهميش و الإقصاء الإجتماعي ؛ خصوصا أن شهر رمضان يشكل مدرسة لبسط معاني التكافل و التآزر و التلاءم الإجتماعي .

 نبيل جرينيجة