الجمعة 29 ماي 2015 - العدد : 3058 لوحة المفاتيح العربية






مرحبا بكم ! أنتم الزائر رقم
4177577
إعلانات تهمك

Jinigoud.ma

كشفت معطيات رسمية توصلت بها safipress.com إلى أن الجماعة الحضرية لآسفي قد توصلت بدعم مالي مباشر من وزارة الداخلية في إطار ترخيص خاص autorisation spécial وذلك يوم الجمعة 08 يونيو 2012 مخصص لقطاع الموظفين.

وبحسب مصادرنا فقد أكدت على أن هذا الإعتماد المالي المقدر ب 800 مليون و200 ألف هو إلتزام مرتبط بميزانية 2011 لتسوية الترقيات المتعلقة بموظفي الجماعة الحضرية لآسفي لسنوات 2007و2008 و2009، ولا علاقة له بالميزانية الحالية التي ما زال ملفها يراوح مكانه ولم تفرج وزارة الداخلية عنه بعد، بحكم الاختلاف الحاصل بين الجماعة و الوزارة الوصية في الطريقة المعتمدة لتسديد وتسوية المستحقات والديون المترتبة عن المجلس البلدي السابق التي تبلغ كتلتها المالية 27 مليار، على الرغم من المجهودات المبذولة من قبل المجلس البلدي الحالي والتي أفضت إلى تحقيق فائض مالي قدر بمليارين و50 مليون ، إلا أن الوزارة حسب مصادرنا عملت على حجز ميزانيته التي كان من المفروض أن يتوصل بها مطلع السنة الحالية.

--
عبد النبي اعنيكر

مغرب فوسفور اسفي يجري عمليات وفحوصات لمرضى القلب بالمجان 

نظمت إدارة مغرب فوسفور أسفي بشراكة مع مندوبية وزارة الصحة وجمعية الاعمال الخيرية لأطباء القلب بالدار البيضاء يومي 1 و 2 يونيو 2012 بمستشفى محمد الخامس باسفي عملية الكشف عن أمراض القلب لفائدة المعوزين بإقليم اسفي و خاصة المتحدرين من العالم القروي .

 

         وتدخل هذه العملية التي تعتبر الثانية من نوعها بعد التي نفذها المجمع الشريف للفوسفاط بمدينة خريبكة ، في إطار الاعمال الاجتماعية للمجمع ، وبإقليم اسفي  قام حوالي أربعين طبيبا مختصا أعضاء بجمعية الاعمال الاجتماعية لأطباء القلب بالدار البيضاء ، وبعض اطباء القلب بمندوبية اسفي بإجراء فحوصات تمهيدية بالقرى والمستوصفات القروية همت حوالي 280 شخصا تبين ان من بينهم 14 حالة تستوجب العلاج الفوري ، كما تم الكشف عن حالة خطيرة تتطلب عملية عاجلة لسيدة تم نقلها على وجه الاستعجال الى إحدى المصحات الخاصة على نفقة المجمع الشريف للفوسفاط .

 

         وفي زيارة قامت بها الجريدة لمستشفى محمد الخامس باسفي حيث يشرف اربعة اطباء من البيضاء واثنان من اسفي على الفحوصات اللازمة ، وفي اتصال مع الدكتور أزهر مريود الطبيب المسؤول عن المصلحة الطبية بمغرب فوسفور اسفي ، قال هذا الاخير ان عدة عمليات مستعجلة ومكلفة ستجرى داخل مصحات خاصة بمدينة الدار البيضاء  لعدد من المرضى المنتمين لاقليم أسفي، وسيتكفل مغرب فوسفور اسفي بجميع المصاريف التي تتراوح بين 80 الف درهم و 160 الف درهم .

          وقال الدكتور امريود انه وموازاة مع هذه العملية نظمت ادارة مغرب فوسفور اسفي حملة للتوعية  والتحسيس بمضار التدخين  مست حوالي 3000 شخص ، وخلال هذه الحملة التحسيسية تم توزيع الاف المطويات التي تنبه الى مخاطر التدخين ، كما تم تأسيس " نادي مغرب فوسفور اسفي لمكافحة التدخين " سطر من بين اهدافه محاربة التدخين و المخدرات بكافة اشكالها ، والتوعية والمتابعة الصحية لمكافحة تفشي آفة التدخين و المخدرات.
                  

المكتب المحلي لحزب المؤتمر الوطني الاتحادي بآسفي يدين سياسة الصمت إزاء المطالب المشروعة لأساتذة سد الخصاص ومنشطي التربية غير النظامية بإقليم آسفي من طرف المسؤولين، مؤكدا مشروعية قضيتهم، و معلنا عن مساندته و دعمه لمعاركهم النضالية المشروعة.

  

تابع مكتب فرع حزب المؤتمر الوطني الاتحادي بآسفي تطور الملف المطلبي لأساتذة سد الخصاص ومنشطي التربية غير النظامية بآسفي، و التي دخلت في سلسلة من معارك تصعيدية دفاعا عن حقها المشروع في  تسوية الوضعية القانونية والإدارية والمالية.

  

وبعد اطلاعه على المعارك التي خاضتها التنسيقية، و بيانها الصادر بتاريخ 27 ماي 2012 والمشاكل العميقة التي يتخبط فيها قطاع التعليم بآسفي، الناتجة أساسا عن سوء تدبير الموارد البشرية بالنيابة الإقليمية، فإن مكتب فرع حزب المؤتمر الوطني الاتحادي بآسفي، يعبر عن تضامنه مع تنسيقية أساتذة سد الخصاص ومنشطي التربية غير النظامية بآسفي و يعلن للرأي العام ما يلي:

 

1-      استنكاره الشديد لصمت الوزارة الوصية و الأكاديمية الجهوية و النيابة الإقليمية إزاء مطالب أساتذة سد الخصاص، و يحملهم المسؤولية عن تبعات الإحتجاجات التصعيدية للمتضررين؛

 

2-      يطالب الجهات المسؤولة بفتح حوار جاد و مسؤول مع تنسيقية أساتذة سد الخصاص بآسفي وبالإستجابة لمطالبهم المشروعة؛

 

3-      يدعو إلى فضح التلاعبات التي يعرفها تدبير الموارد البشرية بالنيابة الإقليمية بآسفي عند كل موسم دراسي و دعم تنسيقية أساتذة سد الخصاص ومنشطي التربية غير النظامية في معاركها المشروعة.

       عن  مكتب فرع حــــــزب

المؤتمر الوطني الاتحادي

 آســـــــــــــــــــــفي
المدرسة الأميرية بالشماعية معلمة تاريخية طالها النسيان.

يوسف بوغنيمي - ع الحكيم العطاري

تعتبر المدرسة الأميرية بمدينة الشماعية أو مايعرف ب" دار الأمراء" والتي تنتصب بين قبائل احمر كإحدى المعالم التاريخية المهمة بالمنطقة إلى جانب مجموعة من المواقع الأثرية الأخرى التي طالها النسيان .
للإشارة تقع المدرسة الأميرية بالضبط بحي الدربالة أحد الأحياء القديمة بالمدينة والتي يرجع فصول تأسيسها إلى السلطان محمد بن عبد الله بن إسماعيل (من 1710 إلى 1790)،الذي اختار للمدرسة منطقة "احمر" وهي منطقة كثيبة وخالية من الماء ومن الشجر ومن الفلاحة حسب ماورد في كتاب الباحث المغربي المصطفى حمزة "مدرسة الأمراء بالشماعية معلمة عمرانية وحضارية لبادية آسفي ".
المدرسة الأميرية تؤرخ لفترة من تاريخ المغرب وتؤثث لمعالم الهوية الحضارية المغربية هذه المعلمة بالأحرى المفخرة التاريخية والتي شكلت في وقت من الأوقات محجا للأمراء والسلاطين والنخبة من علية القوم من الفئة المثقفة ومن رجالات الدولة آنذاك حيث سطعت أنوار علومها وقتها كما شكلت منهجا تربويا اعتمده ملوك المغرب في تربية أبنائهم من الأمراء ضمن بعثاث علمية داخلية ليغرفوا من ينابيع العلوم والمعرفة بعيدا عن صخب المدن والحواضر ولغطها ليصفى ذهن طلاب العلم وتطمئن قلوبهم وتحفظ صدورهم وليتمرس رجالات المستقبل على ظروف الشدة والرخاء وليخبروا نواميس الفروسية وركوب الخيل وفنون الحرب بين ظهراني قبائل لطالما اشتهرت بعشق الفرس العربي الأصيل. وقد تخرج من مدرسة الأمراء بالشماعية عدد من السلاطين، منهم السلطان المولى سليمان والسلطان المولاي الحسن الأول والسلطان مولاي عبد الحفيظ، حيث شكلت المنطقة البيئة المثالية لملوك المغرب ورجالات مستقبله وخولتهم الجمع بين العلم وفنون الفروسية والرماية كما شكلت مجمعا لجهابذة العلماء والفقهاء المغاربة أمثال محمد بن عبد الواحد بن سودة أستاذ الحسن الأول، والتهامي بن عبد القادر المراكشي المدعو بابن الحداد المكناسي و شعيب الدكالى و ظلت تستقبل الأمراء العلويين ومرافقيهم ابتداء من أبناء محمد بن عبدالله إلى أبناء السلطان الحسن الأول، هذا الأخير الذي زارها عدة مرات وقام بترميمها سنة 1302هـ / 1885م.

المدرسة الأميرية بين الماضي التليد والحاضر العليل .

لكن شتان بين القيمة العلمية والتاريخية لهذه المعلمة وبين واقع الحال اليوم حيث أضحت المدرسة الأميرية وهي تعيش لحظاتها الأخيرة من الاحتضار بعدما تكالب عليها الزمن و طالتها معاول الهدم والتخريب وزادت من جراحها عوامل التعرية وصمت في وجه صرخاتها آذان المسئولين وغشيت أبصارهم .
إن الحالة المتقدمة في الازدراء التي تعيشها حاليا دار الأمراء بمدينة الشماعية على بعد حوالي 65 كلم من أسفي و85 كلم من مراكش الحمراء والتي تبين بجلاء الحيف الذي لحق هذه التحفة العلمية حيث تجعل الزائر يقف فاغرا فاه جراء الإهمال الفاضح نتيجة انتشار الأتربة وتناثر الأحجار وتكدس الأزبال وتهاوي الحيطان والأسوار هنا وهناك حيث تشكل صيحتنا هذه بمثابة صرخة في واد بالنظر للوضع الذي وصلت إليه اليوم والذي لم يكن وليد اللحظة لكن نتيجة سنوات من الإهمال مع سبق الإصرار في التناسي والإهمال من امسؤولي السلطات الوصية وكذا المجالس المتعاقبة والتي لم تحمل يوما هم الحفاظ على الثراث الحضاري والانساني للمنطقة ليعطينا نتيجة حتمية وهي طمس حقبة زمنية من الموروث الحضاري والثقافي المغربي .

اننا بنبشنا لهذا الملف نتطرق لملف معالمنا التاريخية المنتشرة عبر تراب المملكة والتي طالها النسيان والإهمال والتي تتوارى إتباعا في صمت وتسدل الستار على حلقات حقبة زمنية من تاريخ المغرب كما وقع لقصر البحر بمدينة أسفي .
وبإهمال المعالم الأثرية التي تشكل جزءا من ذاكرة الأمة المغربية ، الذي لامحالة ستسائلنا عليه الأجيال القادمة نكون قد حرمنا ها حقها في معاينة تاريخ الأجداد في مقابل ذلك يعض جيراننا شمال المتوسط بالنواجد على معالمهم الأثرية ويتنافسون في تسويقها إعلاميا وسياحيا لجلب الزوار والسياح .
في حين ينهج مسئولونا سياسة الأذان الصماء في ظل غياب سياسة مسئولة تتخذ إجراءات عملية بترميم هذه المعالم بشكل دوري ومستمر وترسخ الوعي التربوي للتعريف بالقيمة العلمية والتاريخية وتحافظ على الإرث الحضاري الذي تندثر معالمه في صمت .


في إطار الحركية التي أطلقت مبادرتها الكونفدرالية الديمقراطية للشغل و الداعية إلى تنفيذ برنامج نضالي، بدءا بمسيرة وطنية يوم الأحد 27 ماي 2012، و التي تفاعلت معها قوى الصف اليساري من أحزاب سياسية و منظمات نقابية و حقوقية و شبيبية؛ احتجاجا على تردي الأوضاع المادية والاجتماعية للطبقة العاملة وعلى الاستخفاف بالحوار الاجتماعي وعلى محاولة فرض قانون الاضراب و مراجعة أنظمة التقاعد بتمديد سنوات العمل و نهب خيرات الوطن و مراكمة الثروة من اقتصاد الريع و على الاستمرار في التضييق على الحريات و غياب إرادة حقيقية للإصلاح مع صمت الوزراء الجدد المطبق على تزايد حدة القمع والترهيب، و استمرار خنق حرية الرأي و التعبير، و تراجعهم المكشوف عن كل الوعود الانتخابية الزائفة التي سبق و أن أطلقوها .


لهذه الأسباب، فإننا في حزب المؤتمر الوطني الاتحادي بآسفي، إيمانا منا بضرورة تقوية وتطوير السيرورة النضالية الراهنة من نضال شعبنا، وعلى رأسها نضالات العمال والمعطلين والطلبة وساكنة الأحياء الشعبية والقرى ونضالات حركة 20 فبراير لإنجاز مهام التغيير الديمقراطي المنشود، ندعو كافة مناضلات ومناضلي الحزب والمتعاطفين معه وكل القوى اليسارية و كافة المهمشين و المقصيين، إلى الانخراط وبروح وحدوية، للمساهمة في توحيد النضالات الشعبية الراهنة وإلى المشاركة في المسيرة الوطنية العمالية الاحتجاجية ليوم الأحد 27 ماي 2012، من أجل الاستجابة للمطالب العادلة للطبقة العاملة وعموم الكادحين، وللتعبير عن رفضنا الجماعي لقانون الإضراب.

عن مكتب فرع حــــــزب

المؤتمر الوطني الاتحادي

آســـــــــــــــــــــفي

كيف السبيل لإنقاذ مدينة آسفي مما آلت إليه من تدهور و انحطاط؟ 

 كانت اسفي موطنا خصبا للفكر الصوفي السني ومنها انتقل إلى أنحاء مختلفة من المغرب و خارجه على يد الشيخ: "أبي محمد صالح الماكري "

  

عرفت مدينة آسفي منذ عقود خلت بثغر المجاهدين وملتقى أهل العلم والمعرفة والتوعية الدينية، كما كانت تحتل مكانة متميزة في التاريخ الدبلوماسي المغربي بحيث كانت موقعا بارزا في علاقات الدولة المغربية بغيرها من دول العالم، وظلت لقرون عديدة معبرا رئيسيا لمختلف الوفود و البعثات الأجنبية الوافدة على سلاطين المغرب، واتخذها العديد من قناصلة الدول الأوربية مقرا لهم... كما اشتهر أهلها بالنبل  والكرم و التعايش بين مختلف مكونات مجتمعها من أمازيغ وعرب ويهود و أجانب...

 

إن آسفي كانت موطنا خصبا للفكر الصوفي السني ومنها انتقل إلى أنحاء مختلفة من المغرب و خارجه على يد الشيخ: "أبي محمد صالح الماكري " وبعده بقرون على يد "محمد بن سليمان الجزولي" دفين مدينة مراكش، إن آسفي لم تخل في أي عصر من عمرها الإسلامي من كثرة العلماءـ فأصبحت من المراكز العلمية التي يقصدها طلبة العلم للرواية على شيوخها مثلها في ذلك مثل فاس  مراكش و سلا و غيرها... إن آسفي كان لها دور فاعل ووازن في مختلف أطوار الحركة الوطنية وإنجاح نضالاتها، لقد ضجت بالمقاومة المسلحة التي تجاوزت ضرباتها المدينة وبادية عبدة و دكالة ، و يكفيها فخرا أنها قدمت ثلاثة موقعين على وثيقة المطالبة بالاستقلال.

 إن آسفي وإلى عهد قريب جدا كانت جوهرة الساحل الأطلسي بدون منازع، ومركز انطلاق رحلة راع I و II نحو الشواطئ الأمريكية في رحلة استكشاف ناجحة. كان يقصدها السياح من جميع أرجاء المملكة وخارجها لقضاء أيام عليلة على شاطئها الجميل ذي الرمال الذهبية الناصعة والتلذذ بمسكها الوافر الطري على مدار شهور عديدة من السنة، إلى أن طالها جشع الطامعين، وحقد الحاسدين، فشكلوا في ربوعها (لوبيات) سطت على جميع مجالات الحياة النابضة بها، فحولوا فضاءاتها الجميلة إلى استثمارات خاصة، فحتى مقابرها لم تسلم من جشعهم وطمعهم فوزعوها بقعا على الأهل والأقارب والأحباب دون أدنى خجل أو حياء وكأنهم الورثة الشرعيون لها، بعد أن رموا برفات وعظام الموتى من أبنائها في حفر جماعية وكأنهم ضحايا حرب البوسنة والهرسك..مدينة حولوها إلى (مارستان) للمعتوهين والمنحرفين والمشردين وأصحاب السوابق العدلية، جيء بهم من أقاليم مجاورة اعتبروها سياحية حتى لا يزعجوا زوارها المدللين والمخنثين، فعاثوا

عقدت الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية لآسفي الجمع العام المحلي لانتخاب مندوبي المؤتمر الوطني، حضره مناضلو ومناضلات الحزب، وذلك مساء يوم الأحد 13 ماي 2012 بالمركز الجهوي محمد الخامس بمدينة آسفي. 

 

وقد ترأس هذا الجمع العام البرلماني ادريس الثمري الكاتب المحلي للحزب الذي تطرق في كلمة توجيهية أمام مناضلي الحزب إلى أهمية المرحلة وما تتطلب من تعبئة شاملة لانجاح الاستحقاقات القادمة المبنية على المبادئ و التوجهات التي يقوم عليها حزب العدالة والتنمية من خلال ممارسته السياسية التي يطبعها الإلتزام والمسؤولية.

  فبعد عرض للقوانين المنظمة للجموعات العامة الانتدابية للمؤتمر الوطني، وقراءة المسطرة الخاصة بانتخاب مندوبي المؤتمر، انتقل الجمع العام في جو ديمقراطي وأخوي إلى عملية التصويت والفرز التي سهرت عليها ست لجن بعد اختيار مقررين اثنين، ليختتم بالإعلان عن 35 منتدبا لتمثيل الجمع بالمؤتمر الوطني للحزب المزمع عقده منتصف شهر يوليوز.

--
عبد النبي اعنيكر

تشارك جمعية " سبع امواج " في الملتقى الدولي الثاني للمسرح المزمع تنظيمه  بمدينة سلا في الفترة الممتدة ما بين 2 و 6 من شهر ماي 2012 تحت شعار : ( من أجل مسرح لا يشبهك )

 

         البطاقة التقنية :

 

الممثلون : سعيد صابر – سامية البصري – محمد بن هوا – منى المصباحي – سفيان الحيل – فاطمة سقيريبة

 

التقنيون : صلاح الدين الاعوج – محمد السدري – رضوان الكطراني

 تأليف وإخراج حميد بنوح
 


23/07/2014 - 15:27
20/07/2014 - 15:29
05/07/2014 - 14:16
19/06/2014 - 14:47
05/05/2014 - 10:09
21/12/2012 - 23:53